جامعة حفر الباطن

08/08/1440
جامعة حفر الباطن توقع عدداً من الاتفاقيات في معرض ومؤتمر التعليم العالي

وقعت جامعة حفر الباطن عدداً من الاتفاقيات ومذكرات التفاهم مع جامعات أخرى محلية وعالمية خلال مشاركتها بالمعرض والمؤتمر الدولي للتعليم العالي في دورته الثامنة للعام الحالي ١٤٤٠هـ /٢٠١٩ م ، الذي افتتحه معالي وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ تحت عنوان " تحول الجامعات السعودية في عصر التغيير " برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود – حفظه الله -.

وجاءت هذه الاتفاقيات بشكلٍ عام، معنيةً بتعزيز الاستفادة من الإمكانات الأكاديمية والبحثية والتعليمية، وتبادل الخبرات في هذا الصدد مع الجامعات مثيلاتها، منها الاتفاقية التي وقعها معالي مدير جامعة حفر الباطن الدكتور محمد بن عبد الله آل ناجي القحطاني المهتمة بتقديم خدمات استشارية أكاديمية وبحثية مع جامعة تبوك، التي مثّلها في توقيع الاتفاقية مدير الجامعة تبوك الدكتور عبدالله بن مفرح الذيابي الروقي، واتفاقية لنشر شهادة مهارات تقنية المعلومات (CIT) ، وعدد من الاتفاقيات الأخرى الهادفة إلى تعزيز التعاون في المجالات البحثية والأكاديمية مع عدد من الجامعات مثل جامعة ستراثكلايد البريطانية وجامعة تراين الأمريكية وجامعة ايسترن متشيغن الأمريكية.
وأوضح معالي مدير جامعة حفر الباطن الدكتور محمد بن عبد الله آل ناجي القحطاني بأن الجامعة حريصة على المشاركة في مثل هذه الفعالية التي هي تحت رعاية خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود حفظه الله، وبمتابعة جادة وسعي للاستمرارية وتحقيق الأهداف من قيادات وزارة التعليم بقيادة معالي وزير التعليم ، ولا شك أن اجتماع هذا العدد الكبير من الجامعات السعودية والأجنبية تحت سقف واحدة ينعكس على كل جامعة، فتبادل الخبرات أساس في الرقي والتطوير، ووسيلة لتحقيق رؤية المملكة العربية السعودية 2030.
وكان لجامعة حفر الباطن جناح خاص في المعرض اشتمل على معلومات عن الجامعة بدئاً من رؤيتها ورسالتها ونشأتها وأبرز أهدافها، بالإضافة إلى كلياتها والبرامج الأكاديمية المقدمة لطلابها أو المخطط لإطلاقها مستقبلاً، مستعينةً في ذلك بعرض مرئي وتكليف مختصين من أعضاء هيئة التدريس وإداريين وإداريات كانوا في استقبال الزوار للإجابة على استفساراتهم.